يعرض الآن

Broken Record-Andrew Serino
ﺍﺳﺘﻤﻊ ﻟﻠﺒﺚ ﺍﻟﻤﺒﺎﺷﺮ

Tolkien

نستعرض فيلمًا عاديًا عن رجل غير عادي تمامًا.

Read in English

كما قال Robert De Niro  مرة: "Are you Tolkien to me?"  ضع النكات الفظيعة جانباً، فإن كان Nicholas Hoult هو  Tolkien بالنسبة إليك يعتمد على مقدار ما تصدقه في هذه السيرة الذاتية الآمنة للغاية لمؤلف الخيال الأسطوري المسمى (بالمناسبة  تم صنعه دون تدخل Tolkien Estate). يقدم Hoult  أداءً جيدًا، لكنه يؤلمني أن أقول هذا، كمتابع قديم لThe Hobbit وThe Lord of the Rings ، فان Tolkien هو فيلم عادي عن رجل غير عادي تمامًا.

يكاد يكون من المستحيل أن تلخص بكلمات ما تعنيه الروائع الأدبية المذكورة أعلاه بالنسبة لي شخصياً، لذلك انه مخيب للآمال أن يبدو Tolkien  مبتذل. إنه ليس فيلمًا سيئًا بحد ذاته - فالأداء جيد، والتوجيهات والمكونات الفنية جميعها قديرة - و بالنظر إلى الموضوع، إنها يجب أن تكون أكثر من مجرد قديرة. أعرف الكثير عن حياة تولكين، لقد كانت غنية ورائعة. حقا هذا كان ينبغي أن يكون أكثر من ذلك بكثير.

العديد من الحقائق الرئيسية موجودة. إن طفولة Tolkien المؤلمة تنتقل من الريف الإنجليزي المحبوب إلى برمنغهام الصناعية (وهي حلقة تنعكس بلا شك في قسم Ents مقابل Isengard في  The Lord of the Rings- وهو  بشكل أساسي انتقام Tolkien من برمنغهام) تمت تغطيتها بشكل فعال وكافي، لكن مشاهد الاكشن تبدو عرضية. يتم تغطية الاحداث الرئيسية الأخرى في السيرة: تربيته كيتيم، و "صحبته" مع ثلاثة أولاد آخرين في المدرسة والذين يشاركونه في شغفه الفني، وصاياه تحت القس الكاثوليكي الأب Francis Morgan (قام بدوره Colm Meaney) ، وسنواته الأولى في أكسفورد، وعلاقته الرومانسية مع Edith Bratt  (قامت بدورها Lily Collins) ، وهي يتيمة أخرى تعيش في المنزل الذي نشأ فيه. لا يوجد أي وميض حقيقي للعاطفة في آخر هذه العناصر تحت إشراف Dome Karukoski  وكتاب السيناريو David Gleeson  و Stephen Beresford. ونعم - حصلنا على نسخة من حادثة Edith-  dancing-in-a-glade الشهيرة التي سرقت قلب Tolkien لدرجة أنها ألهمت بشكل أساسي ملحمتين رومانسيتين - Beren and Luthien in The Silmarillion ، و Aragorn and Arwen in The Lord of the Rings.

العناصر المذكورة أعلاه متشابكة بشكل غير مباشر مع تجارب Tolkien في الحرب العالمية الأولى. على سبيل المثال، تثير مذبحة السوم صوراً حية ومليئة في مقاطع Mordor مع ال Dragons و Balrogs و Ringwraiths وفظائع أخرى تتجلى في عقل Tolkien في ساحة المعركة. ومع ذلك، أعتقد شخصياً أن العنصر الأكثر أهمية هي التأثر بالحرب العالمية الأولى في The Lord of the Rings ولم يكن في Mordor ، بل معركة Minis Tirith. من يقرأ هذا القسم يشعر أن المؤلف هو شخص شاهد رعب الحرب بشكل مباشر. كذلك، فإن مهمة البحث عن أحد أصدقائه المفقودين في المذبحة (إلى جانب مراسل برتبة جندي يدعى Sam) ، تبدو بأنها قسرية.

يتم تعديل الكثير من الحقائق لكي تعطي التأثير الدراماتيكي، الذي لا أواجه مشكلة معه، لكن الخسائر الفظيعة التي تكبدها Tolkien  في الحرب العالمية الأولى، وبالفعل العبء الفني الذي شعر به بالكامل على كتفيه نتيجة لذلك، لم يتم التأكيد عليه بشكل كافٍ. وبدلاً من ذلك، نحصل على ما يشابه فيلم Dead Poets Society. أعجبني مقطع قصير مع Derek Jacobi بدور البروفيسور Wright، حيث يتم أخذ مواهب Tolkien اللغوية المذهلة تحت جناحه اللطيف، لكنها بدت خالية بشكل محبط.

في النهاية ، ستتحدث إنجازات Tolkien الأدبية التاريخية دائمًا عن نفسها، ولكن هذا يقدم القليل جدًا من الجوهر الدرامي للمبتدئين أو غير المحولين. مثلاً، لا يتمتع بأي من قوة وشجاعة، على سبيل المثال ، شجاعة فيلم Shadowlands ، حول  CS Lewis المعاصر. بصراحة تامة، أحب أن أرى فيلمًا عن صداقة Tolkien  و Lewis، لم يكن الإبحار دوماً سلسًا على أقل تقدير (قام Tolkien  بتحويل CS Lewis  من الملحد إلى المسيحي بعد نقاش استمر طوال الليل. (لكنني أفهم لماذا تم حذفLewis  من هذا الفيلم.

في النهاية ، على الرغم من عدم المساواة والعرضية، إلا أن فيلم Tolkien  جيد وكافي. من المؤكد أن معجبًا مثلي سيجد بعض الأجزاء محركة ورائعة، لكن من المرجح أن يظل المشاهدون العاديون محبطين.

More from اخبار الحياة

  • Yesterday

    مراجعة لهذا الفيلم الجميل ذو المشاهدة الممتعة.

  • بيت الامل

    نعمة الأطفال في بيثاني

  • Toy Story 4

    مراجعة لفيلم Toy Story الجديد والمذهل بشكل مفاجئ؟

ﻗﺎﺋﻤﺔ ﺍﻟﻤﺮﺍﺳﻼﺕ

اتصل بنا

  • بريد الكتروني studio@radiohayah.ps
  • هاتف (970) 022777019